تحميل رواية على مقهي بلبل pdf – أحمد أمين ومحمد أمين

تحميل رواية على مقهي بلبل pdf – أحمد أمين ومحمد أمين مجانا من موقع ساحر الكتب

تحميل رواية على مقهي بلبل pdf – أحمد أمين ومحمد أمين تدور الرواية في إطار اجتماعي ساخر حول

شاب يرغب في الزواج، وأثناء بحثه عن عروسة يصطدم بتيارات فكرية مختلفة في الشارع المصري،

مما يوقع الشاب في الكثير من المواقف الكوميدية

إن الإنسان لا يستفيق ولا يعي حقيقة الأمر إلا وهو تحت وابل الصدمات الرهيبة التي تنهال على رأسه

لتزيح ركاما هائلا من الأفكار البالية والمعتقدات الخاطئة, التي ترسخت داخله خلال سنوات عمره.

تحميل رواية على مقهي بلبل pdf – أحمد أمين ومحمد أمين

وحدها الصدمة المؤلمة هي القادرة على كشف حقيقة الشيء أو الشخص مهما حاول أن يخفي باطنه بإدعاء ظاهر كاذب, فالصدمة تجعل الإنسان على سجيته تماما وتخرج من داخله تلك الشخصية التي يحاول إخفاءها عن عيون الناس.

وذلك الكشف لا يتأتى إلا عن طريق التجربة, والتجربة لا تتأتى إلا عن طريق المغامرة, وبعض المغامرات يخوضها الناس من أجل المتعة وبعضهم يخوضوها مجبرين لا مختارين, وقد كنت أنا أحدهم ..

تحميل رواية على مقهي بلبل pdf – أحمد أمين ومحمد أمين

حين قاربت سنوات عمري على الثلاثين قررت أن أتخذ خطوة روتينية في حياة كل إنسان, هي خطوة كما قالوا عنها “شر لابد منه” ولذلك قررت مصاهرة ذلك الشر ونيل القرب منه آملا ألا تحرقني نيرانه وأغرق في بحر أهواله, لكني كنت مخطئا وبشدة فذلك الشر لا نجاة منه ولا مناص.

الزواج مصطلح ثقيل معناه البسيط ارتباط شخصين ببعضهما البعض, أما معناه الحقيقي فهو ارتباط عقلين متنافرين من بعضهما البعض ليصبح بينهما صراع أبدي لا ينتهي حتى يفارق أحدهما الحياة, ولم أعي ذلك المعنى إلا حين قررت الزواج.

تحميل رواية على مقهي بلبل pdf – أحمد أمين ومحمد أمين

في الزواج نحن بين خيارين، أن نقترب فنحترق، أو لا نقترب فنندم على ذلك, كثيرا ما حدثتني نفسي أيهما أكثر ألمًا، الوحدة والعزوبية، أم الزواج ؟ أيهما أيضًا هو الأجدر بالارتباط والبقاء في حدوده.

لم أعي كل تلك الأمور وأفهمها إلا حين خضت تلك المغامرة المجنونة والغير متوقعة, من أجل البحث عن ليلى الخاصة بي

ولتحميل المزيد من الروايات والكتب الحصرية انضم الى جروب ساحر الكتب

تحميل رواية على مقهي بلبل pdf – أحمد أمين ومحمد أمين

تحميل رواية على مقهي بلبل pdf

قراءة مباشرة : من هنا

لطلب الكتاب : من هنا

للإنضمام إلى الجروب: من هنا

   للإبلاغ عن رابط لا يعمل : من هنا