تحميل رواية الأرملة تكتب الخطابات سرا pdf – طارق إمام | ساحر الكتب | مسرح الحصريات

تحميل رواية الأرملة تكتب الخطابات سرا pdf – طارق إمام

تحميل رواية الأرملة تكتب الخطابات سرا pdf – طارق إمام مجانا من موقع ساحر الكتب

تحميل رواية الأرملة تكتب الخطابات سرا pdf – طارق إمام حكاية مثيرة، بطلتها أرملة مسنة تعيش وحيدة في مدينة صغيرة.. وتكتب خطابات غرامية في الخفاء لمراهقات المدينة ليرسلنها إلى عشاقهن، لكن حياتها تنقلب رأساً على عقب فجأة عندما تتعرض لحادث لا يصدق، أشبه بمعجزة.. لتبدأ رحلة بحث جديدة في نهاية عمرها عن ذاتها المفقودة.

رواية جديدة لطارق إمام، صاحب “شريعة القطة” و”هدوء القتلة”، يضع من خلالها حجراً جديداً في عالمه الروائي الذي يتخذ من الواقعية السحرية فضاء له.. مقدماً عالماً تدور أحداثه وتتحرك شخوصه بين الواقع والخيال بحيث يستحيل الفصل بينهما أو تحديد الشعرة الواهية بين ما هو قابل للتصديق وما يستحيل وقوعه بالمنطق الاعتيادي للأشياء. كتابة تقدم العالم في ضوء التخييل القادر على تحويل الواقعة الصغيرة إلى أسطورة ثقيلة الدلالات.. وبلغة شعرية- تسم كل أعمال الكاتب- تقرأ العالم كقصيدة ممتدة تنام تفاصيلها في ثنايا الحكى.

الأرملة تكتب الخطابات سراً.. حكاية حقيقية حتى أنها لا تُصدَّق!.

“حكاية حقيقية حتى انها لا تصدق”
لا تصدق فعلا
اتبسطت جدا .. رواية ممتعة .. تفاصيلها الصغيرة صنعت الاحداث الكبيرة
عجبنى جدا الانتقال من مشهد لمشهد بشكل سلس
كأنى فى فيلم أو مسلسل

بس فعلا استمتعت و دى كانت أول قراءاتى لطارق امام
و البقية تأتى

استمتع بهذا العمل المتميز وكل جديد مع ساحر الكتب مسرح الحصريات

متنسوش تنضموا لينا فى جروب ساحر الكتب

للحصول على أحدث الكتب والروايات الحصرية أنصحكم بالإشتراك فى جروب ساحر الكتب

أقرأ أيضا لنفس الكاتب :

1 – رواية ضريح أبي : من هنا

2 – رواية هدوء القتلة : من هنا

3 – رواية مدينة الحوائط اللانهائية : من هنا

4 – رواية حكاية رجل عجوز : من هنا

5 – رواية الأرملة تكتب الخطابات سرا : من هنا

6 – رواية الحياة الثانية لقسطنطين كفافيس : من هنا

ولتحميل المزيد من الروايات والكتب الحصرية انضم الى جروب ساحر الكتب

تحميل رواية الأرملة تكتب الخطابات سرا pdf

تحميل رواية الأرملة تكتب الخطابات سرا pdf – طارق إمام

قراءة مباشرة : من هنا

لطلب الكتاب : من هنا

للإنضمام إلى الجروب: من هنا

   للإبلاغ عن رابط لا يعمل : من هنا