تحميل رواية الأسرى يقيمون المتاريس pdf – فؤاد حجازي

تحميل رواية الأسرى يقيمون المتاريس pdf
أشترك الان في جروب ساحر الكتب لتحصل علي جميع الحصريات قبل نزولها في الموقع

تحميل رواية الأسرى يقيمون المتاريس pdf – فؤاد حجازي مجانا من موقع ساحر الكتب

تحميل رواية الأسرى يقيمون المتاريس pdf – فؤاد حجازي عن تجرتبه داخل سجن “عتليت” الإسرائيلي بعد أسره في نكسة 1967، كتب فؤاد حجازي روايته الجميلة “الأسرى يقيمون المتاريس”، والتي صدرت للمرة الأولى عام 1976 وتوالت طبعاتها، بل وترجمت إلى الإنجليزية والروسية، كما تناولتها رسالتان للدكتوراه إحداهما في جامعة ستكهولم

تحميل رواية الأسرى يقيمون المتاريس pdf – فؤاد حجازي

رواية شدتني من بدايتها الى النهاية حيث انتهيت منها في يوم واحد,هذا ثالث كتاب اقراه لنفس الكاتب الذي كنت محظوظة كفاية لاقابلة يوما ويهدني مجموعة من كتبه .
تبدأ الرواية في يونيو الحزين 1967 وتنتهي في يناير 1968 تحكي وقوع الكاتب في الاسر في سجن عتليت الاسرائيليونجاته من الموت في عدة مواقف الكثير من الاحداث تحكيها الرواية تبكي وتضحك معها وتشعر بالالم يعتصرك احينا كثيرة .. الرواية مشروع فيلم رائع حيث فيها العديد من الصور الانسانية الجميلةالتي حولت الاسر الذي كان ضيقا جدا (حتى من صوت امرأة )كما يصف قائلا “وفي الاصباح, في اغوار نفوسنا,حنين الى صوت امرأة .حنين الى لطف الانثى .حنين الى لحظ سارق لى رمش مسبل ,الى ضحكة ذات صليل الى دلال فتاة ” الى مكان يحفل بالنشاطات التي حاولت ان تضفي بعض الانسانية على جدارن الاسر وان تعطي لوقتهم قيمة

تحميل رواية الأسرى يقيمون المتاريس pdf – فؤاد حجازي

كانت هناك محاولات للهرب فشلت عدا واحدة منها ومحاولات عديدة للتمرد تجد فيها التحدي والامل …

من اجمل المشاهد التي صورتها الرواية هي (المتارس داخل المعتقل ) وغريزةالانسان في البقاء. والاتصال بانسانيتة ومتطلبات روحه .

“هذه المياة تلعق أقدام بلادنا ”
كم احببت تلك الجملة التي وصف بها الكاتب شعوره حينما نظر للبحر وهو يقوم بصب القار على سقف عنبرهم لمنع تسرب المطر .. كان الشتاء قاسيا عليهم والاخبار من الوطن قليلة وكانت تزداد عند قرب خروجهم ..

 

تحميل رواية الأسرى يقيمون المتاريس pdf – فؤاد حجازي

في اليوم الذي قام ناصر باعلان الاستقالة اذاع الاسرائليين الخبر في السجن فثارو واحرقو قماش ابيض رسمو عليه النجمة الاسرائلية ورفعو قماش اخر رسمو عليه مصر لكن في اخر فقرات الرواية كان حب ناصر -الذي كان وقفة من اجله سابقا- عتابا له عندماذكر الكاتب شعورة بالحنق من عدم موافقة الرئيس على مبادلتهم بالاسرى الاسرائليين الخمسة في السجون المصرية لانه يراهم جواسيس وليسو اسرى حرب وهذا مخالف للقانون …
في الاخير استجاب الرئيس لوفد الاهالي ووافق على مبادلة الاسرى …
وكانت عودتهم للوطن ملئية بالمشاعر الفوضية ..
كانت الصفوف الاولى من المشاة وكانت الحرب ….وكانوا الاسرى والقتلى بعبثية

ولتحميل المزيد من الروايات والكتب الحصرية انضم الى جروب ساحر الكتب

تحميل رواية الأسرى يقيمون المتاريس pdf – فؤاد حجازي
تحميل رواية الأسرى يقيمون المتاريس pdf

قراءة مباشرة : من هنا

لطلب الكتاب : من هنا

للإنضمام إلى الجروب: من هنا

   للإبلاغ عن رابط لا يعمل : من هنا

Comments are closed.