تحميل رواية بنات البراري pdf – مها حسن | ساحر الكتب

تحميل رواية بنات البراري pdf – مها حسن

4
أشترك الان في جروب ساحر الكتب لتحصل علي جميع الحصريات قبل نزولها في الموقع

تحميل رواية بنات البراري pdf – مها حسن

تحميل رواية بنات البراري pdf – مها حسن تروي مها حسن حكاية فتاة اسمها سلطانة، تعشق الحياة والبرية، وتأخذها المعرفة لمصيرها المصبوغ بدمها حيث تقع في قصة حب، لتكون بعدها ضحية شرف، وتحل لعنة دمها على القرية، فتصبغ كل ما فيها باللون الأحمر.
وتبدأ القرية بالتخلص من لعنة هذا اللون بعد سنوات، وتتدرج ألوانها وفق فصول الرواية المسماة بتلك الألوان من الأصفر إلى البرتقالي إلى الأزرق، حتى وصولها للون الأخضر الذي يعني الحياة وهي الألوان التي اختارتها الكاتبة أسماءً لفصول روايتها.

تحميل رواية بنات البراري pdf – مها حسن


ورغم أن الكاتبة لم تقصد حين كتبت “بنات البراري” غير كتابة حكاية موجعة في صميم الثقافة العربية السلبية فإنها وفي ذات الوقت وكأنها كانت تتنبأ بالدم المسفوح في سوريا اليوم، ثورة على الطغيان الذي قد يبدو معادلا موضوعيا لطغيان العادات التي تصادر حياة الإنسان وشرفه، وهذا يتجلى بالتفاصيل المغموسة بالدم في الرواية.

تحميل رواية بنات البراري pdf – مها حسن

رواية واقعيةـ سحرية، تتحدث عن قتل النساء باسم الشرف، عبر سرد حكاية حب صبية اسـمها سلطانة، تعشق الحياة والبرية. تقع في قصة حب، لتكون بعدها ضحية شرف. تحل لعنة دم سلطانة على القرية، فتصبغ كل ما فيها باللون الأحمر. بعد سنوات، تبدأ القرية بالتخلص من لعنة اللون الأحمر، وتتدرج ألوانها، وفق فصـول الرواية المسماة بتلك الألوان، من الأصفر، إلى البرتقالي، إلى الأزرق، وقبل الوصول إلى الأخضر، حيث تسترجع القرية لونها الأصلي،

تحميل رواية بنات البراري pdf – مها حسن

كما تسترجع البرية الحمراء لونها الأخضر، يحدث ما يوقف التخلص من لعنة اللون، فيعود الأحمر ليصبغ القرية، والبرية، ولتحلم بنات البراري ببرارٍ خضراء في المخيلة، بينما البرية الواقعية لا تزال حمراء

استمتع بهذا العمل المتميز وكل جديد مع ساحر الكتب مسرح الحصريات

متنسوش تنضموا لينا فى جروب ساحر الكتب

للحصول على أحدث الكتب والروايات الحصرية أنصحكم بالإشتراك فى جروب ساحر الكتب

تحميل رواية بنات البراري pdf – مها حسن

تحميل رواية بنات البراري pdf – مها حسن

تحميل مباشر : من هنا

قراءة مباشرة : من هنا

لطلب الكتاب : من هنا

للإنضمام إلى الجروب: من هنا

للإبلاغ عن رابط لا يعمل : من هنا

Comments are closed.