تحميل رواية فينوس فى الفراء pdf – ليوبولد فون ساشر | ساحر الكتب | مسرح الحصريات

تحميل رواية فينوس فى الفراء pdf – ليوبولد فون ساشر

تحميل رواية فينوس فى الفراء pdf – ليوبولد فون ساشر مجانا من موقع ساحر الكتب

تحميل رواية فينوس فى الفراء pdf – ليوبولد فون ساشر إن قراءة مازوخ أمر ضروري. وإنه ليس من الإنصاف في شيء أن لا نقرأ مازوخ في الوقت الذي يتحوّل فيه ساد إلى” موضوع لكثير من الدراسات العميقة في النقد الأدبي وفي علم النفس. وهي دراسات تتجدّد به فيما هي تجدّده. وإنه ليس من الإنصاف في شيء أيضاً أن نعتبر مازوخ مجرّد عنصر يكمّل ساد، أو مجرّد حجّة ودليل على أن الساديّة يمكن أن تتحوّل إلى مازوخية. إن عبقريّة ساد و عبقرية مازوخ مختلفتان الاختلاف كلّه. وعالم كلّ واحد منهما لا صلة له بعالم غيره. ولا صلة أيضاً بين الأفانين التي يستخدمها كلّ واحد منهما في كتابة الرواية…. إن مازوخ هو المعلّم والسيّد العارف بكيفيّات استلهام الرغبة وأفانين التشويق. وهذه التقنية في الكتابة كانت وحدها كفيلة بأن جعلت منه كاتباً عظيماً عرف كيف يتسلّل إلى الأسطورة ويلحق بها

تحميل رواية فينوس فى الفراء pdf – ليوبولد فون ساشر

لم يعجبني ساد فلذا بالتأكيد لن يعجبني مازوخ، وهنا مأزق حقيقي لكل قارئ، هل يمكننا الانفصال عن موضوعات ساد ومازوخ والتعامل مع ما كتباه من دون التفكير بالسادية والمازوخية؟ لا يسهل ذلك كما أنه لا يساعد كثيراً، لو قرأ أحدهم كتاب مازوخ هذا من دون أي فكرة عن المازوخية فلن يفهم أو يتفهم البطل!! ما لم يكن هو ذاته مازوخياً، بعض الكتب تعرض تجربة إنسانية من المهم الاطلاع عليها وتفهمها ولكن لا يسهل التماهي أو التعاطف معها، أغلب القراء سيمضي في الكتاب وهو يردد في داخله – أحمق! أحمق! لا! ليس هكذا! هل جننت؟ -، هذا غير موضوع الفراء الذي لا أفهمه ولا أفهم دوره في النشوة، كما قلت هي تجربة إنسانية خاصة جداً، وكل ما على القارئ هو توسيع أفقه ومحاولة تقبل وتفهم ما يحدث، نعم لن تقارب العلاقة بين الذكر والأنثى بهذه الطريقة، ولكن تذكر الطريقة التي تناسبك تبدو مملة وقاتلة لدى المازوخي، لا حرارة فيها ولا ألم

ولتحميل المزيد من الروايات والكتب الحصرية انضم الى جروب ساحر الكتب

تحميل رواية فينوس فى الفراء pdf – ليوبولد فون ساشر

تحميل رواية فينوس فى الفراء pdf

قراءة مباشرة : من هنا

لطلب الكتاب : من هنا

للإنضمام إلى الجروب: من هنا

   للإبلاغ عن رابط لا يعمل : من هنا