تحميل رواية مطعم اللحوم البشرية pdf | أحمد خالد مصطفى | ساحر الكتب | مسرح الحصريات

تحميل رواية مطعم اللحوم البشرية pdf | أحمد خالد مصطفى

تحميل رواية مطعم اللحوم البشرية pdf | أحمد خالد مصطفى

تحميل رواية مطعم اللحوم البشرية pdf | أحمد خالد مصطفى ليس‎ ‎مهما أن أرحب بكم ..

وليس ضروريا أن تستقبلوني بترحاب .. ‏دعونا نتفق على‎ ‎ما سيحدث .. أنا هنا لأكتب ..

وأنتم هنا للقراءة .. ‏ليس من الضروري أن‎ ‎يعجبكم ما سأقول .. وليس عليَّ أن أصدع ‏رأسي بتحملكم ..

لذا لنبتعد عن‎ ‎المجاملات .. أنا شيخ مسن من النوع ‏الذي لا يروق لأحد .. وأنتم مجموعة شباب‎ ‎فضوليين

من النوع الذي ‏لا يروق لي .. هكذا نكون قد ابتعدنا عن الرسميات‎ ‎البغيضة التي ‏يصر البشر على

استخدامها فيما بينهم.
سأتيح لكم الفرصة لمعرفة‎ ‎أكثر .. لكن ليس مني لأنني مصاب بداء ‏الملل السريع .. ستسمعون كل

شيء منهم .. بألسنتهم .. هم يعرفون ‏كل شيء .. لأنهم رأوه رأي العين .. لا تسألوني من‎ ‎أنا ..

تذكروا أنكم ‏هنا لتسمعوا .. لا لتسألوا .. وإن لم يعجبكم ما‎ ‎سمعتموه فاذهبوا ‏وفجروا رؤوسكم ..

لن يحدث فارقا عندي .. تماما كما أنه لو‎ ‎انتزعت ‏روحي مني في أحد نوبات الصرع الذي ابتليت

به فلن يحدث فارقا ‏لديكم .. هكذا اتفقنا.‏

تحميل رواية مطعم اللحوم البشرية pdf | أحمد خالد مصطفى ليس‎ ‎مهما أن أرحب بكم ..

وليس ضروريا أن تستقبلوني بترحاب .. ‏دعونا نتفق على‎ ‎ما سيحدث .. أنا هنا لأكتب ..

وأنتم هنا للقراءة .. ‏ليس من الضروري أن‎ ‎يعجبكم ما سأقول .. وليس عليَّ أن أصدع ‏رأسي بتحملكم ..

لذا لنبتعد عن‎ ‎المجاملات .. أنا شيخ مسن من النوع ‏الذي لا يروق لأحد .. وأنتم مجموعة شباب‎ ‎فضوليين

من النوع الذي ‏لا يروق لي .. هكذا نكون قد ابتعدنا عن الرسميات‎ ‎البغيضة التي ‏يصر البشر على

استخدامها فيما بينهم.
سأتيح لكم الفرصة لمعرفة‎ ‎أكثر .. لكن ليس مني لأنني مصاب بداء ‏الملل السريع .. ستسمعون كل

شيء منهم .. بألسنتهم .. هم يعرفون ‏كل شيء .. لأنهم رأوه رأي العين .. لا تسألوني من‎ ‎أنا ..

تذكروا أنكم ‏هنا لتسمعوا .. لا لتسألوا .. وإن لم يعجبكم ما‎ ‎سمعتموه فاذهبوا ‏وفجروا رؤوسكم ..

لن يحدث فارقا عندي .

تحميل رواية مطعم اللحوم البشرية pdf | أحمد خالد مصطفى

للتحميل من : هنا

 

 

قراءة مباشرة من : هنا

لطلب الكتاب : من هنا

للإنضمام إلى الجروب: من هنا

للإبلاغ عن رابط لا يعمل : من هنا

Save