تحميل رواية عزلة الحلزون pdf – خليل صويلح

تحميل رواية عزلة الحلزون pdf – خليل صويلح
أشترك الان في جروب ساحر الكتب لتحصل علي جميع الحصريات قبل نزولها في الموقع

تحميل رواية عزلة الحلزون pdf – خليل صويلح مجانا من موقع ساحر الكتب

تحميل رواية عزلة الحلزون pdf – خليل صويلح أبلغتني رهام بعد يومين من وصولها البلدة، باتّصالٍ هاتفيّ مشوّش، بأنّها وجدت بقايا شاهدة الرخام التي تحمل اسم أبيها، لكنّها لم تجد مكان القبر بعد، وبأنّها لن تعود حتّى تعثر عليه، وتعيد ترميمه كما كان، ثمّ قالت بتصميم: «لن أعود قبل أن أكتب السطور الأولى من سيرة أبي المحذوفة من وثائق السجلّات الرسميّة«.
كنت أحرّك ملعقة السكّر في الكأس الثانية من شايٍ ثقيل، أعددته بنفسي، لمقاومة صداع كان يلازمني منذ الصباح، حين سمعتُ وقع كعب حذاء نسائيّ على الدرج. توقّفتُ عن تحريك الملعقة، للتأكّد من جهة الصوت. أحسستُ باضطراب مفاجئ في أضلاعي، مع اقتراب وقع الخطوات، فقد كان في التوقيت نفسه الذي أتت فيه رهام سمعان إلى دار النشر أوّل مرّة، قبل سنة وثلاثة أشهر وتسعة عشر يومًا، تستفسر عن معجم بالفرنسيّة، وعن عناوين كتب محظورة.

تحميل رواية عزلة الحلزون

كنت أتساءل في بداية القراءة عن سبب هروب الكاتب إلى الرحلة البدوية المربكة والشائكة والتي اضطرتني إلى إعادة القراءة عدة مرات كي أتذكر الأسماء والأجداد وأحاول استحضار البيئة البعيدة جداً عن مخيلتي والغريبة عني، لكنني كلما قرأت أكثر عن آل الهلالي وعن كتاب الأسماء الذي ارتبطت حياتهم به كنت أصدق أكثر هذه القدرية التي لحقت بهم مثل لعنة، فسواء طابقت أسماءهم أرواحهم أو لم تطابق، كانت ترسم لهم سيرة حياتهم الغريبة والفريدة، هذه اللعنة مددت أمامي سؤال الهوية الذي لا ينفك يظهر كلما فتحنا باباً من أبواب يوميات ما بعد الحرب، هل كان أجدادنا أبطالاً أم قطاع طرق؟ وهل ورثنا قلوب الطيور أم قلوب الذئاب؟ ما رأيته مؤكداً هو الاغتراب الذي حاول الهلاليون سد فجواته في وجدانهم، والذي امتد مثل خيط أسود إلى دمشق اليوم التي تخبئ الأصدقاء في حانات معتمة ليتراكم فوقهم الغبار وتصدأ حيلهم العاطفية والفكرية والثقافية.

رواية عزلة الحلزون – خليل صويلح

لا أعتقد أن هناك وصفاً يطابق المثقف السوري اليوم أكثر من وصف الحلزون، في الرواية يعيش البطل حياته الحلزونية الدبقة بين الكتب المهترئة محاولاً مصادقة التاريخ لوضعه في وجه الحاضر فيستطيعا تبيان تضادهما وفكفكة عقد الواحد الآخر، لكن بلاغة الماضي تستمر في إفحام الحاضر الغارق في الركاكة التعبيرية والأكاذيب والشخصيات المزورة، لكن هل وقعنا في فخ البلاغة وصدقنا ما لم يجب تصديقه؟ ام أننا نرث هوس الاستذئاب بينما تقبع داخل ضلوعنا طيور خائفة تحلم بخيط تركواز مسروق من سماء ما، هؤلاء الأجداد المتكبرون على شهواتهم أجبروا الأسلاف على خلق سراديب يفرغون فيها مجونهم بأشكال تترواح بين لقاءات محمومة في أماكن لا تخطر على بال، إلى إفراغات حماسية خطابية تشي بشخصيات هزيلة مصابة بعطب في الرجولة.
هذا التوهان الذي يرافق السوري اليوم هو خنجر لم يقرروا بعد إزالته من أحشائهم لأنهم مخدرون بنشوة الاستذكار، استذكار روايات ليست إلا “تعظيم وتعظيم وتعظيم”، بينما يختبئ المدقق داخل قوقعته، هارباً من المعرفة وهارباً من ذاته التي تتحجر وتقسو مثل نبتة شائكة وسط الخراب.

استمتع بهذا العمل المتميز وكل جديد مع ساحر الكتب مسرح الحصريات

متنسوش تنضموا لينا فى جروب ساحر الكتب

للحصول على أحدث الكتب والروايات الحصرية أنصحكم بالإشتراك فى جروب ساحر الكتب

أقرأ أيضا لنفس الكاتب :

1 – كتاب ضد المكتبة : من هنا

2 – رواية اختبار الندم : من هنا

3 – رواية جنة البرابرة : من هنا

4 – رواية سيأتيك الغزال : من هنا

5 – رواية وراق الحب : من هنا

6 – رواية عزلة الحلزون : من هنا

ولتحميل المزيد من الروايات والكتب الحصرية انضم الى جروب ساحر الكتب

تحميل رواية عزلة الحلزون pdf – خليل صويلح
تحميل رواية عزلة الحلزون pdf – خليل صويلح

قراءة مباشرة : من هنا

لطلب الكتاب : من هنا

للإنضمام إلى الجروب: من هنا

   للإبلاغ عن رابط لا يعمل : من هنا

Comments are closed.