تحميل رواية زينب وماري وياسمين pdf – ميسلون هادي

تحميل رواية زينب وماري وياسمين pdf – ميسلون هادي
أشترك الان في جروب ساحر الكتب لتحصل علي جميع الحصريات قبل نزولها في الموقع

تحميل رواية زينب وماري وياسمين pdf – ميسلون هادي مجانا من موقع ساحر الكتب

تحميل رواية زينب وماري وياسمين pdf – ميسلون هادي قصة تدور احداثها في العراق بين القبور والمستشفيات والرصاص، تحتشد فيها جملة مآسٍ، تثير الرحمة والخوف وتؤدي إلى ذكريات موجعة ترسب في قاع ذات البطلة التي يبدو صوتها هو الراوي الوحيد في الرواية وهي “ياسمين” التي تتمحور حولها الأحداث، وتنوجد الشخصيات الأخرى من خلال علاقتها بهذه الشخصية، وتتحرك الاحداث والشخيات في إطار مكاني يمتد من “وادي التراب مقابل أبواب الشام وحتى جزيرة بغداد” التي تنتشر في دروبها الضيقة بيوت آلاف من العوائل، التي باتت مستهدفة ومستباحة من العصابات التي زادت بعد الحرب.

ولإن الحرب تفتت الزمن، يتغير الإحساس بالزمن الذي تحول عند الطلبة من زمن لا متناه إلى زمن قابل للنفاذ. على أن تأثير الزمن في القصة ليس نفسياً وحسب، بل مادي وملموس يبدو واضحاً على الوجوه والاجساد “لونها الأبيض قد تحول إلى الأصفر الشمعي، وفي عينيها غواش خابط”، وعلى الأماكن أيضاً “اهتزت الأرض مرة أخرى وأصبحت النيران تتردد في مكان قريب، وتبعثرت حجارة سوداء في الطريق بعد صوت إطلاق ناري تردد خارج النافذة”، وعلى نمط العيش “تجنب الخروج لشراء الحاجيات”. في هكذا أجواء تدور رحى الرواية، من الإحساس بالوحدة، إلى الشعور بالخوف والقلق والعجز والحزن. وهي حال لم تقتصر على البطلة وحدها، بل طاولت الناس جميعاً، فتحولوا إلى جزر متباعدة، البعض منهم مندفع متفاعل مع الاحداث، والبعض الآخر فضل الانعزال والهرب… ومع ذلك الكل يعيش قلق الموت.

رواية زينب وماري وياسمين – ميسلون هادي

يحكي الكتاب قصة فتاة تدعى ياسمين اكتشفت أنها ليست الابنة الحقيقة لوالديها وأنها تم استبدالها بالخطأ بعد ولادتها.

فكرة الكتاب رائعة، حيث تتعرف ياسمين على الفروقات بين الحياة التي عاشتها والحياة التي كان ينبغي لها أن تعيشها.

توقف المطر فجأة كما بدأ فجأة , فتغير المكان من ربعة الحوش في منزل زينب الى صالون كبير يغني فيه هيثم يوسف أغنية حزينة .. الجدران تغطيها لوحات وتحفيات .. والسقف تتدلى منه ثريا كبيرة جعلتني أشعر بالحرارة من شدة الوهج الذي تبعثه مصابيحها الصفر.. أحسست ان الدفء قد قهر وجهي وجعله ذهبياً وربما أحمر اللون , وأن الساعة التي تتكتك بانتظام تراقبني من مكانها على الجدار , وشجرة الصبار كذلك تراقبني . لكن المرأة التي ترتدي تنورة قصيرة ولا تضع حجاباً على شعرها دخلت وقالت لي :

-أين كنت يا ابنتي ؟ ما أحلاك ! تعالي .. تعالي .

-دقيقة .

– ماذا تفعلين ؟ لا تعدلي حجابك .هذا أبوك وأنا أمك .

استمتع بهذا العمل المتميز وكل جديد مع ساحر الكتب مسرح الحصريات

متنسوش تنضموا لينا فى جروب ساحر الكتب

للحصول على أحدث الكتب والروايات الحصرية أنصحكم بالإشتراك فى جروب ساحر الكتب

أقرأ أيضا لنفس الكاتب :

1 – رواية أخوة محمد : من هنا

2 – رواية شاي العروس : من هنا

3 – رواية نبوءة فرعون : من هنا

4 – رواية حلم وردي فاتح اللون : من هنا

5 – رواية زينب وماري وياسمين : من هنا

ولتحميل المزيد من الروايات والكتب الحصرية انضم الى جروب ساحر الكتب

تحميل رواية زينب وماري وياسمين pdf – ميسلون هادي
تحميل رواية زينب وماري وياسمين pdf – ميسلون هادي

قراءة مباشرة : من هنا

لطلب الكتاب : من هنا

للإنضمام إلى الجروب: من هنا

   للإبلاغ عن رابط لا يعمل : من هنا

Comments are closed.