تحميل رواية صراع قلبي الصرخة الأولي pdf عبير جميل | ساحر الكتب

تحميل رواية صراع قلبي الصرخة الأولي pdf عبير جميل

6
أشترك الان في جروب ساحر الكتب لتحصل علي جميع الحصريات قبل نزولها في الموقع

تحميل رواية صراع قلبي الصرخة الأولي pdf عبير جميل مجانا من موقع ساحر الكتب

تحميل رواية صراع قلبي الصرخة الأولي pdf عبير جميل دلف دكتور هشام إلى قاعة المحاضرات لإلقاء محاضرته على الفرقة الثانية لكلية الهندسة بإحدى الجامعات المصرية الحكومية، ومعنى دخول الدكتور هشام إلى القاعة ألا يستطيع أحد أن يدلف إليها من بعده، وكان ذلك بالأسبوع الثاني من بداية العام الدراسي. بعد مرور خمس دقائق على ​بداية المحاضرة سمع صوت طرقات خفيفة على باب القاعة فتجاهله كعادته دائمًا، لكنه اضطر لرفع رأسه لينظر باتجاه الباب الذي فتح بهدوء لتطل من خلفه تلك المخلوقة الرقيقة بابتسامتها الخلابة.
تسمر هشام بوقفته؛ مأخوذ بتلك الفاتنة بوجهها المشرق وجمالها الهادئ، إضافة إلى صوتها العذب!!!

تحميل رواية صراع قلبي الصرخة الأولي pdf عبير جميل

ولكن ليس هذا فقط كل ما لفت انتباهه ، إنما حديثها هو ما لفت انتباهه أكثر، فعندما تحدثت شدت انتباهه كما شدت انتباه معظم من هم داخل القاعة، لأن الجميع لاحظ اللهجة الغريبة عنهم والتي تتحدث تلك الفاتنة .همست برقة بالغة: عفوا دكتور.. فيني احضر المحاضرة؟.. وبعتذر كتير عالتأخير .
ظل هشام ناظرًا إليها دون رد، مشدود لتلك الأنثى الرقيقة، والصوت العذب، واللهجة الغريبة على مجتمعه المصري، وعندما انتبه لنفسه سألها: انتي معانا هنا ؟؟!!
ردت دون أن تتخلى عن ابتسامتها التي شغلت تفكيره: اي دكتور أنا منقولة للچامعة هون عن چديد .

تحميل رواية صراع قلبي الصرخة الأولي pdf عبير جميل

عاد هشام للسؤال: ويا ترى منقولة هنا من أي جامعة​؟!
ردت عليه سريعًا: من الجامعة (….) بإسطنبول .
ولأول مره يتنازل هشام عن مبدأه وهو يقول لها: طيب اتفضلي ادخلي بس عايز انبهك لحاجة مهمة.. أنا مبسمحش لأي حد يدخل المحاضرة بعدي نهائي، وكل زمايلك يعرفوا الكلام ده لك أنا هسمحلك المرة دي لأنك جديدة معانا . اتسعت ابتسامتها وهي ترد عليه بامتنان: ميرسي دكتور وانشالله ما راح تتكرر)…

ولتحميل المزيد من الروايات والكتب الحصرية انضم الى جروب ساحر الكتب

تحميل رواية صراع قلبي الصرخة الأولي pdf عبير جميل
تحميل رواية صراع قلبي الصرخة الأولي pdf

قراءة مباشرة : من هنا

لطلب الكتاب : من هنا

للإنضمام إلى الجروب: من هنا

   للإبلاغ عن رابط لا يعمل : من هنا

Save

Comments are closed.