تحميل كتاب وحيدا في دمشق pdf – شموئيل شيغف | ساحر الكتب

تحميل كتاب وحيدا في دمشق pdf – شموئيل شيغف

تحميل كتاب وحيدا في دمشق pdf – شموئيل شيغف
أشترك الان في جروب ساحر الكتب لتحصل علي جميع الحصريات قبل نزولها في الموقع

تحميل كتاب وحيدا في دمشق pdf – شموئيل شيغف مجانا من موقع ساحر الكتب

تحميل كتاب وحيدا في دمشق pdf – شموئيل شيغف اليوم وقد نسى العرب قصة الجاسوس الإسرائيلي
“إيلي كوهين” أو “كامل أمين ثابت” كما سمّى نفسه وسمّاه العرب، من حق الأجيال العربية التي لم تعاصر
هذه القصة المؤلمة أن تتعرف عليها، وأن تدرك جوانب أسرارها، لتكون عبرة ودرساً يكشف ويفضح المخططات الصهيونية التي ما زالت مستمرة حتى اليوم.ورغم أن هناك الكثير مما كتب عن “إيلي كوهين” فإن هذا الكتاب يعطي صورة أوضح وأشمل،

لأن المؤلف صهيوني معاصر لأحداث القصة وشاهد عيان لحياة “إيلي كوهين” وقد صدر الكتاب في إبريل 1986م.

والهدف الرئيسي من إصدار هذا لكتاب هو إطلاع القارئ العربي على الأسلوب الذي تلجأ إليه المخابرات الإسرائيلية “الموساد”

في تجنيد عملائها وجواسيسها، وكيفية محاولاتهم الوصول إلى سلطة اتخاذ القرار في الوطن العربي

للحصول على أدق المعلومات وأخطرها من المصادر الرئيسية الأساسية.

تحميل كتاب وحيدا في دمشق

“كامل أمين ثابت” أو إيلي كوهين هو أخطر جاسوس إسرائيلي عرفه العالم العربي حتى الآن وقد بدأ عمله التجسسي في مصر.

كوهين من مواليد الإسكندرية بتاريخ 26/12/1924، غادر إلى “إسرائيل” في صيف 1955 حيث التحق بدورة جاسوسية عاد بعدها إلى مصر ولكن السلطات المصرية أبعدته في 29 يناير 1957 إلى إيطاليا ومنها توجه إلى “إسرائيل”.

جنده جهاز “الموساد” للعمل في سوريا بتاريخ 24/5/1960.

في 20 يناير 1962 وصل إيلي كوهين إلى دمشق وقدم نفسه كتاجر يهتم بتصدير المنتوجات السورية إلى أوروبا، وكسوري متحمس للقضاء على إسرائيل وخلال الفترة من 20 يناير 1962 وحتى 18 مايو 1965 وهو يوم إعدامه عمل كجاسوس نشيط “لإسرائيل” وتغلغل في بعض الشخصيات السورية آنذاك وقدم معلومات دقيقة عن القوات السورية حيث استطاع من خلال علاقاته من زيارة الجبهة أكثر من مرة.

كتاب وحيدا في دمشق – شموئيل شيغف

الكتاب رائع.
تعمق الكاتب في حياة إيلي الشخصية وحياته في دمشق وعلاقته مع مسؤوليه في إسرائيل، فبين حياة جواسيس إسرائيل بالتفصيل.
ما أذهلني هو أن إيلي كان مصِّراً على الرجوع إلى دمشق لإكمال مهمته على الرغم من رجاء زوجته وعائلته بالبقاء. كان مصِّراً على الرجوع، وكان مخلصاً في عمله، لكنه قبل إعدامه عبَّر عن ندمه الشديد، وطلب من عائلته أن يغادروا إسرائيل ليشعروا بلذة الحياة وروعة الحرية، وكأن إسرائيل سجناً.
لا شك في مهارات إسرائيل في إعداد الجواسيس، فقد استطاع إيلي نقل معلومات سرية في غاية الأهمية عن سوريا إلى إسرائيل لمدة ثلاث سنوات، واستطاع مرافقة كبار ضباط الجيش السوري، ومشى على الحدود السورية-الإسرائيلية ناقلاً لإسرائيل أعمال الجيش السوري واستعداداته هناك، حتى أنه أصبح الصديق الشخصي للرئيس أمين الحافظ.

أعجبني الكتاب بكل ما فيه، حين سأل إيلي مسؤوليه عن سبب حاجتهم إليه إن كانوا يملكون كل هذه المعلومات عن سوريا والدول العربية، حين كتب إيلي الرسائل إلى عائلته، تصرفه كتاجر عربي ثري…

لست أدري مُراد هذا الكتاب، فإنه يُبين عظمة إسرائيل ومهارات كوهين، ومدى إخلاص كوهين لإسرائيل، وإخلاصها له بأن حاولت إنقاذه بشتى الوسائل، لكن في الجزء الأخير، لم يكمل إيلي مهمته فلم يخلص لإسرائيل عند وفاته، بل قال أن جزاء الإعدام هو جزاء كل متعدٍٍ، وعبر عن محبة أهل دمشق بأن رحبوا به، وطلب من عائلته مغادرة إسرائيل..

استمتع بهذا العمل المتميز وكل جديد مع ساحر الكتب مسرح الحصريات

متنسوش تنضموا لينا فى جروب ساحر الكتب

للحصول على أحدث الكتب والروايات الحصرية أنصحكم بالإشتراك فى جروب ساحر الكتب

ولتحميل المزيد من الروايات والكتب الحصرية انضم الى جروب ساحر الكتب

تحميل كتاب وحيدا في دمشق pdf – شموئيل شيغف
تحميل كتاب وحيدا في دمشق pdf – شموئيل شيغف

قراءة مباشرة : من هنا

لطلب الكتاب : من هنا

للإنضمام إلى الجروب: من هنا

   للإبلاغ عن رابط لا يعمل : من هنا

Comments are closed.