تحميل رواية أسفار النهايات pdf | شيرين هنائى | ساحر الكتب

تحميل رواية أسفار النهايات pdf | شيرين هنائى

أشترك الان في جروب ساحر الكتب لتحصل علي جميع الحصريات قبل نزولها في الموقع

تحميل رواية أسفار النهايات pdf | شيرين هنائى

تحميل رواية أسفار النهايات pdf | شيرين هنائى ونبذة عن الكاتبة
شيرين أحمد هنائي،مصرية،خريجة كلية الفنون الجميلة قسم الجرافيك و الرسوم المتحركة.
تعمل مخرجة رسوم متحركة، مترجمة، كاتبة سيناريو و روائية
صدر لها:
-سلسلة حكايات الظلام المحظورة:
1-عجين القمر
2-الموت يوما آخر
-رواية نيكروفيليا 2011-
-رواية صندوق الدمى 2011
-رواية طغراء 2014
-رواية ذئاب يلوستون 2015
-المشاركة في كتاب الكوميكس خارج السيطرة
تكتب شيرين هنائي في مجال الرعب الفلسفي

قالوا عن بعض رواياتها ومنا صندوق الدمى

صندوق الدمى …كالعادة تأسرنى الرواية من أول الإهداء !!! الغريب أن يكون الإهداء فلسفيا !

ربنا يكون فى عون اللى مستحمل الفلسفة دى كلها

أتشرف بأن تكون صندوق الدمى أول ما قرأت لشيرين هنائى…حتى من قبل ما أعرف مين شيرين هنائى أصلا!

ولا أكون سمعت عنها -للأسف طبعا وقتها- أخذتنى الرواية من بدايتها لدرجة انى ما قمتش من مكانى لحد ما خلصتها رغم طولها بعض الشئ ؛
للأمانة ما قمتش غير قرب النهايات لما اكتشفت -فى رعب – انها قربت تخلص ؛ وده مش بيحصل عادة غير مع روايات د.أحمد خالد توفيق
خوفتنى الرواية شويتين تلاتة عشان التشابهات اللى بينى شخصيا مع رنا فى كتابة رسائل لجنينها؛وفى خوفها الشديد عليه وتعلقها به ؛

وده المدخل اللى دخلتيله منى يا شيرين وخلانى مستعدة نفسيا لتشرب كل اللى تقوليه بعد كدة 
الرواية عميقة فعلا رغم انها صعبة شوية فى الأخر وجزء الميتافزكس على السياسة تعبنى شوية

وقالوا ايضا عن رواية طغراء روايه عمقيه..مرهقه..مليئه بالابداع..عمل ادبي دسم ملئء بالمعلومات…
رحله مذهله عبر الازمنه والاماكن..من العصور الوسطي الي وقتنا الحالي..
كميه هائله من المعلومات التاريخيه المستتره بين السطور تدفع القارئء للبحث والتدقيق عن ارتباطها

بين الماضي والواقع الذي نعيش فيه الان…بكل متغيراته السياسيه والاجتماعيه ..
تحميل رواية أسفار النهايات pdf | شيرين هنائى سوف ننتظرها فى معرض الكتاب القادم إن شاء الله

تحميل رواية أسفار النهايات pdf | شيرين هنائى

قراءة مباشرة : من هنا

لطلب الكتاب : من هنا

للإنضمام إلى الجروب: من هنا

   للإبلاغ عن رابط لا يعمل : من هنا

Save

Comments are closed.