تحميل كتاب كوكب شيكولاتة pdf | لينا النابلسى | ساحر الكتب

تحميل كتاب كوكب شيكولاتة pdf | لينا النابلسى

أشترك الان في جروب ساحر الكتب لتحصل علي جميع الحصريات قبل نزولها في الموقع

تحميل كتاب كوكب شيكولاتة pdf | لينا النابلسى

تحميل كتاب كوكب شيكولاتة pdf | لينا النابلسى من الكتاب
أكتب كما يحلو لك وحدك. أقفز على عتبات الحلم…أنثر قطع من الشجن

فوق طبق من المعكرونة وتناوله بشهية…
الرهن :
منزل في غابة ذهبية من سنابل قمح…جدرانة بسكويت بالزنجبيل تطهو فيه حساء الطماطم

وتخبز قطع من الخبز بالزيتون…تجلس معك على درج من عيدان القرفة و تحكي لي الحواديت…

أعلمك كيف تسرح لي شعري على شكل ضفيرة طويلة…وتلعب معي في المربعات الملونة

و تلقي معي النرد لنختار حدوتة تحكيها لي قبل النوم… ا
لسجن:
كوكب الشوكولاته الذي تسكنه مخلوقات من الفانيلا و الحليب …فقد حدثتك عنه يوم محاكمة مرسي…

أخبرتك بأن المنقسمين جميعاً من عشاق الشوكولاتة بالبندق و الشوكولاتة بالحليب و حتى عشاق

الشوكولاتة السوداء يمكننا أن نقنعهم بالهجرة معنا إلى هناك…حيث تختفي الإختلافات و تذوب الفوارق

مع أول قضمة محشوة بالكراميل أو الفراولة السائلة..سجن إختياري محشو بالفراولة السائلة والكثير

من الحب والحنية…
إفلاس:
يمكننا أن نصنع الحليب المخفوق و المعجنات الفرنسية و كل أنواع الحلويات…لن يكترث أحد بتشكيل لجان

للتذوق أو وضع دستور …لن يستفتي الشعب و لن يتم عزل أحد من مطبخة…و أعدك بأن الثورة أو

الإنقلاب سنتركهم على كوكب الرجيم الكيميائي…و أن معيار التفوق الوحيد سيكون في جودة المنتج..

وغالباً سنتعرض للإفلاس لكن بدون حزن ..
الملكية العقارية:
سأهديك ملعقتي الخشبيه التي بها سر الطبخة …و لن أنشرها في جريدة قومية أو صفراء و سأكتفي

بالجلوس بجوار المدفاة لأتابعك بشغف وحب..وستكون ملكية مدي الحياة وغير قابلة للإسترداد.

تحميل كتاب كوكب شيكولاتة pdf | لينا النابلسى قالوا عنه كتابى المفضل

من بين كتب لينا الثلاثه وبرأيى انه الافضل والانضج كتابه سلسه بسيطه تاخذك لينا الى

عالمها السحرى ..ستضحك وتبكى وتندهش وتشعر انك مع صديقه مقربه تحكى بعض

منها ببراعه وخفه وتهديك الى جانب ونس الجكى قطعا من الشوكولاته
تحميل كتاب كوكب شيكولاتة pdf | لينا النابلسى

قريبا عند توافر نسخة الكترونية من الكاتب وحاليا بالمكتبات

لطلب الكتاب : من هنا

للإنضمام إلى الجروب: من هنا

للإبلاغ عن رابط لا يعمل : من هنا

Comments are closed.