تحميل رواية على باب زويلة pdf – محمد سعيد العريان | ساحر الكتب | مسرح الحصريات

تحميل رواية على باب زويلة pdf – محمد سعيد العريان

تحميل رواية على باب زويلة pdf – محمد سعيد العريان مجانا من موقع ساحر الكتب

تحميل رواية على باب زويلة pdf – محمد سعيد العريان بدأت حوادث هذة القصة منذ حوالى خمسمائة سنة في بلاد الكرج و انتهت بالقاهرة في قصور السلاطين

«كتاب رائع بأدق معاني هذه الكلمة وأوسعها وأصدقها في وقت واحد.» هكذا يُقدم عميد الأدب العربي «طه حسين» لهذه الرواية التاريخية الفريدة، والتي تحكي نهاية عهد المماليك في «مصر» بشنق آخر سلاطينهم على «باب زويلة». فبعد أن اشتدَّ الظلم على المقيمين من التُّجَّار الروم وذويهم، وفُرض عليهم ما لا يطيقون من الضرائب؛ إذ بالأمير «طومان باي» ينصح لسلطانه «الغوري» برفع الظلم، فيأمر باعتقال خازن الأموال وتعذيبه ومطالبته بسداد ما نهبه،

تحميل رواية على باب زويلة pdf – محمد سعيد العريان

دون أن يقبل شفاعة صهره الرومي، بل إنه يقضي بالتفريق بين الرومي وأهله، فإذا بالرجل يفر إلى ذويه في بلاد عثمان عازمًا على الثأر لنفسه. حادثة كهذه قد تمرُّ في الأذهان مرور الكرام، إلا أنها غيَّرت مجرى التاريخ؛ فإذا بالحرب تدقُّ أبواب بلادٍ آمنة، وترفع الراية العثمانية على مُلك «مصر».

تحميل رواية على باب زويلة pdf – محمد سعيد العريان

كتاب من هذه الكتب النادرة التي تخرج بين حين وحين. كتاب لم يخرجه صاحبه إلا بعد جهد و استقصاء وعناء لا يحب أن يتحمل بعضه كثير من كتابنا الذين يحبون الطرق المطروقه و السبل المألوفة” كان ذالك تعليق طه حسين عن الكتاب وكفي بها شهادة.

 

تحميل رواية على باب زويلة pdf – محمد سعيد العريان

هو حقاً كنز مغمور لن تجده علي أرفف الكتب الأكثر مبيعاً في عصرنا هذا. للأسف لم أكن اعرف عن محمد سعيد العريان من قبل و اشتريت الكتاب بصورة غريبة، ذهبت للمكتبة و قررت انني سأشتري كتاب قديم غير مشهور و لكاتب لا أعرفه وبدون الرجوع للتقيم، أردت أن أجرب شئ مختلف بعيدا عن المسار العام .. ثم كان هذا الكنز و الحمد لله.

الرواية تتحدث عن نهاية الدولة المماليك في مصر، وهي تنقل التاريخ دون تزيف و بتحقيق يستحق كل تقدير.

يستحق القراءة

تحميل رواية على باب زويلة pdf – محمد سعيد العريان

تحميل رواية على باب زويلة pdf

قراءة مباشرة : من هنا

لطلب الكتاب : من هنا

للإنضمام إلى الجروب: من هنا

   للإبلاغ عن رابط لا يعمل : من هنا