تحميل رواية أجل إنه أنت pdf – إيمي الصغير | ساحر الكتب | مسرح الحصريات

تحميل رواية أجل إنه أنت pdf – إيمي الصغير

تحميل رواية أجل إنه أنت pdf – إيمي الصغير مجانا من موقع ساحر الكتب

تحميل رواية أجل إنه أنت pdf – إيمي الصغير ظلمة غريبة .. و مكان أغرب ..

ما هذا المكان ؟!

تعلم أنها هنا وحدها لكنها تلفتت حولها علّها تجد أحدهم ..

لكن لا أحد ..

دق قلبها خوفًا ..

تاهت أفكارها فيما عليها فعله ..

تحركت مبتعدة .. فلاحقها الظلام و وحشة المكان ..

توقفت .. ظلت حيث هي .. فداهمها خوفها أشد و أقسى ..

تحميل رواية أجل إنه أنت pdf – إيمي الصغير

و على الرغم منها دافعتها الدموع ..

لحظتها مر بقلبها و عقلها .. و تمنت لو كان معها الآن ..

خطت خطوات يائسة لا تعرف إلى أين لكنها لدهشتها لمحته !!

يقف هناك بعيدًا .. بعيد ..

لم تكن ملامحه واضحة من هذه المسافة لكنها شعرت أنه هو ..

حاولت الاقتراب لكنه ابتعد ..

فهتفت .. هتفت بكل قوتها : كلا .. انتظر .

وكأنما سمعها فتوقف و التفت ..

تهدج صوتها و هي تقول : أرجوك لا تذهب ..

تحميل رواية أجل إنه أنت pdf

وقف حائرًا كمن لا يتوقع أن يناديه أحد .. و وقفت تنتظره لا تعرف ماذا تفعل ..

أتهتف تناديه مرة أخرى ؟

و إن نادته .. هل سيلبي نداءها .. أم يتركها و يذهب ؟

كلا .. إنها تحتاجه .. تحتاجه إلى جوارها ..

رأته يقترب فخفق قلبها ارتياحًا ..

صار أمامها .. لم يتكلم .. و لم تتكلم ..

تطلعت إليه .. و عند عينيه توقفت عيناها .. توقفت كثيرًا ..

سألته في صمت .. أتيت من أجلي ؟

لم يجب .. بل اقترب أكثر و ابتسم ..

مد يده نحو يدها فاستكانت له ..

و أخيرا أنارت ابتسامتها وجهها و ….

و تلاشت في نفس اللحظة و ذلك الصوت الحاد يتصاعد بغتة مخترقًا أذنها ..

تلفتت حولها تبحث له عن مصدر فلم تجد ..

عادت بعينيها إليه فلم تجده هو الآخر .. و تصاعد الصوت و تصاعد ..

من أين يأتي هذا الصوت اللعين ؟!

تحميل رواية أجل إنه أنت – إيمي الصغير

لوحت بذراعها في عنف فشعرت به يرتطم بشيء ما اقتلعته ضربتها ليسقط على الأرض بصوت أشد إزعاجًا جعلها تنتفض و تفتح عينيها و هي تهب جالسة على فراشها .

و للحظات حدقت (منى) في معالم غرفتها و ذلك المنبه الملقى أرضًا و الذي مازال يواصل رنينه على نحو مستفز ثم و بصوت ناعس قالت : يا لك من منبه مزعج !

اضطرت إلى أن تغادر دفء فراشها لتلتقطه و تسكت رنينه .. و في كسل تثاءبت و قالت و هي تلقي نظرة على عقاربه المضيئة : السابعة ؟ حسنا .. مازال الوقت مبـ … ماذا .. السابعة ؟!!

قالتها في انفعال مفاجئ ثم اندفعت نحو النافذة مكملة في سخط : أوف .. لقد تأخرت كثيرًا .. يا لي من حمقاء .

رواية أجل إنه أنت pdf – إيمي الصغير

فتحتها في حذر غير مبالية بتيار الهواء البارد الذي اندفع في وجهها و أنفها الدافئين .. و عبر فرجة صغيرة وقفت تتطلع إلى الشارع المطلة عليه و بالتحديد إلى المنزل المقابل .

و لدقائق ظلت تراقب المكان دون أن يتغير شيء أو يظهر أحد .. كانت تعلم أنها قد تأخرت لكن تمنت أن تظفر و لو ببضع لحظات .

استمر انتظارها لدقائق أخرى فشعرت بالضيق و الإحباط و كادت تلوم نفسها مرة أخرى على تأخرها في النوم عندما لمحته ..

و على الرغم من أنها تتوقع ظهوره بل و تنتظره .. شهقت شهقة خافته و تركت لخفقات قلبها العنان ..

كان يعدو بسرعة متوسطة عائدًا من آخر الشارع إلى منزله .. و قبل أن يصله بقليل هدأ من سرعته حتى أصبحت خطواته  مشيًا .

رواية أجل إنه أنت – إيمي الصغير

و في حنان .. ارتفع حاجباها و هي تراه يرفع ياقة زيه الرياضي ليغطي عنقه و ذقنه و يضع يده في جيبه و أنفاسه القوية تكثف الهواء أمامها .. قالت و كأنما تخاطبه : الجو بارد عليك حقًا .

جاوبتها عطسة قوية منها أنبأتها أن الجو ليس بارد عليه فقط بل عليها أيضًا .. لكنها تجاهلت ذلك و واصلت متابعته ببصرها حتى دخل منزله .

لحظتها أغلقت النافذة و اتجهت شاردة نحو فراشها لتندس تحت أغطيته الثقيلة .. و بابتسامة حالمة أغلقت عينيها لتواصل نومها فمازال أمام ميعاد استيقاظها المعتاد ساعة كاملة .

كانت تريد فعلًا مواصلة النوم لكن عقلها تمرد عليها و شرد يسترجع ذكريات قريبة ..

استمتع بهذا العمل المتميز وكل جديد مع ساحر الكتب مسرح الحصريات

متنسوش تنضموا لينا فى جروب ساحر الكتب

للحصول على أحدث الكتب والروايات الحصرية أنصحكم بالإشتراك فى جروب ساحر الكتب

ولتحميل المزيد من الروايات والكتب الحصرية انضم الى جروب ساحر الكتب

تحميل رواية أجل إنه أنت pdf – إيمي الصغير

تحميل رواية أجل إنه أنت pdf

قراءة مباشرة : من هنا

لطلب الكتاب : من هنا

للإنضمام إلى الجروب: من هنا

   للإبلاغ عن رابط لا يعمل : من هنا