تحميل رواية رسائل هاشم pdf – يمنى معوض | ساحر الكتب | مسرح الحصريات

تحميل رواية رسائل هاشم pdf – يمنى معوض

تحميل رواية رسائل هاشم pdf – يمنى معوض مجانا من موقع ساحر الكتب

تحميل رواية رسائل هاشم pdf – يمنى معوض كنا معا وسط الطريق وفجأة تركت يدي. أهل هذا أيضا ما وعدتني به ! ان نبقى سويا للابد!!
إني موجوعة وأنت لم تفهم أبدا ما الذي فعله في غيابك، والله لم تفهم .

والله لا تدرك معنى أني أحتاجك ولا أجدك
والله لا تدرك معنى أني أكاد أسقط ولا أجدك
والله لا تدرك كيف مر علي غيابك، وكيف مرت الليالي التي لم تكن فيها
والله لا تدرك كم مرة بكيت قهرا لأنك بعيد
والله لا تدرك كم مرة انكسرت وابتلعت خيبتي بصمت حتى لا يرى ضعفي الاخرون ورددت ف همس أين أنت ؟ !

تحميل رواية رسائل هاشم pdf – يمنى معوض

والله لا ولن تدرك ما الذي حدث، لقد غبت بإرادتك وعدت عندما افتقدتنى عدت لانك تعلم يقينا انه مهما طال غيابك ستعود وتجدنى كما انا انتظرك ولا امل الانتظار ! .. أما عني فأنت لا تعرف شيئا .. لا تعرف كم  المرات التى وودت فيها لو اسمع صوتك ان تخبرنى انك مازلت على وعدك معى .. ان تطمئن ذلك الخوف الذى يتملك منى فيرهقنى ويضعفنى ..ذلك الشعور الذى ينتابنى عندما فقط احتاجك واجدك قد وصدت جميع ابوابك فى وجهى عمدا  لقد اوجعتنى
-لم تكونى فى ذاك العذاب وحدك …

ف كل ليله بدلا من أن أحادثك كنت أبكى فى صلاتى …
كنت أبكى مرددا دعاءا واحدا … ” اللهم إجمعنى بها ولا تبعدها عنى” …
وفى بعض الأوقات كان قلبى يؤلمنى بشدة لبعدك عنى …

تحميل رواية رسائل هاشم pdf – يمنى معوض

أنا لن أدعى أننى برىء … أعرف أنى مقصر … وأنك غاضبة .. لكننى كنت أحاول أن نكون سويا .. أنا أهديك ذاك الخاتم الذى تحلمين به … أن يجمعنا بيت واحد … لكننى فشلت … ولم أستطع أن أعود فاشلا إليك … سميها كما تحبى … لكننى لا أرضى بالفشل
=لكنك ترضى الغياب !
-لانى اعتدت عليه منذ زمن
=فتذيقنى ايااه !!
-لقد اذقته لنفسى قبلك فالغياب دائما له وجهين
=لكنك تحتمله فقد مررت به من ذى قبل ..و ان لم تكن تحتمله فهو اختيارك .. ولكن ماذا عنى ! لما تفرض على امر كهذا … لما تضع زمام امرى بين يديك و تجبرنى بكل قسوه على التعايش معه !!

ولتحميل المزيد من الروايات والكتب الحصرية انضم الى جروب ساحر الكتب

تحميل رواية رسائل هاشم pdf – يمنى معوض

تحميل رواية رسائل هاشم pdf

قراءة مباشرة : من هنا

لطلب الكتاب : من هنا

للإنضمام إلى الجروب: من هنا

   للإبلاغ عن رابط لا يعمل : من هنا

Save